fer

الأجنة الإضافية الباقية من ” IVF ” أو دورة الحقن المجهري يمكن تخزينها واستخدامها في دورات لاحقة إذا رغب الزوجين بالانجاب مرة أخرى أو في مرحلة لاحقة في الحياة. يطلق على تجميد الأجنة اسم “الحفظ بالتبريد” والعملية التي من خلالها يتم ذلك يسمى “التزجيج”.

ويتحقق التزجيج من خلال الادخال السريع للأجنة في النيتروجين السائل. السرعة التي يتم بها ذلك يضمن أن الماء في الأجنة لا تتبلور على شكل بلورات الجليد. يمكن تخزين الأجنة من من 10الى 55 عاما.

ميزة القدرة على الاستفادة من الأجنة المجمدة هي أن الزوجين يمكنهما تأجيل الحمل التالي لأي سبب كان، دون التقيد المحدود بزيادة عمر الأم. بالإضافة إلى ذلك، ان استخدام الأجنة المجمدة من الدورة السابقة أقل كلفة بالمقارنة مع دورة IVFجديدة كاملة. ومع ذلك فإنه يجب معرفة أن نلاحظ أن الأجنة المجمدة وإذابتها لديها معدل بقاء أقل بالمقارنة مع الأجنة الطازجة التي تم انتاجها من الدورة الحالية.

This post is also available in: الإنجليزية

Write a comment:

*

Your email address will not be published.